الرئيسية » نادى الزمالك » أخبار النادى » التعادل السلبي يحسم الشوط الأول بين الزمالك ومركز شباب منية سمنود

التعادل السلبي يحسم الشوط الأول بين الزمالك ومركز شباب منية سمنود

انتهى الشوط الأول من مباراة فريق الكرة بالنادي مع نظيره مركز شباب منية سمنود في اللقاء الذي يجمع الفريقين على استاد بتروسبورت ضمن منافسات دور الـ32 ببطولة كأس مصر بالتعادل السلبي بدون أهداف .

ولعب الزمالك اللقاء بتشكيل مكون من عماد السيد في حراسة المرمى ومحمود علاء ومحمد عبدالغني وعبدالله جمعة ومحمد أحمد يوسف “كماتشو” في خط الدفاع ومحمود عبدالعاطي “دونجا” ومحمود عبدالعزيز “زيزو” ويوسف إبراهيم “أوباما” ومحمود عبدالمنعم “كهربا” ومحمد إبراهيم في خط الوسط وعمر السعيد في خط الهجوم .

وبدأت المباراة بهجوم زملكاوي وسط حرص ودفاع من فريق منية سمنود لمحاولة كسب المزيد من الوقت وحاول الزمالك تنويع الهجمات من الجانبين عن طريق كماتشو وجمعة وكذلك من العمق عن طريق اوباما ومحمد إبراهيم .

وتشهد الدقيقة 12 فرصة خطيرة من ركنية للزمالك من الجانب الأيمن تصل لرأسية محمود علاء لكن ينقذها أحمد حسن حارس منية سمنود ويردها لتصل للسعيد داخل المنطقة يحاول عليها ويتألق من جديد الحارس والدفاع ليبعدوا الكرة عن منطقة الخطورة وتضيع معها فرصة هدف التقدم للزمالك .

وحاول فريق منية سمنود مجاراة الزمالك في منطقة وسط الملعب والاعتماد على الكرات المرتدة عن طريق محمد سيلا مهاجم الفريق والتي لم تشكل خطورة على مرمى عماد السيد .

وفي الدقيقة 17 ينطلق محمد إبراهيم ليمرر الكرة بينية رائعة للسعيد الذي يلعب الكرة هات وخد مع أوباما لينفرد السعيد بالمرمى ويحاول إيداعها الشباك أرضية بالزاوية اليسرى لكن يتألق الحارس ويتصدى للكرة .

ويواصل الزمالك الضغط القوي في محاولة تسجيل التقدم وسط دفاعات متكتلة لفريق منية سمنود ومرر أوباما بينية لكهربا ليخرج الحارس من جديد ويتألق ليتصدى للكرة قبل وصولها لكهربا في الدقيقة 23 من عمر المباراة .

ويتألق الحارس المخضرم أحمد حسن “34 سنة” في الزود عن مرماه مجددا في الدقيقة 29 بتسديدة صاروخية لكهربا في الزاوية اليسرى لتجد الحارس ويحافظ على نظافة شباكه حتى النصف ساعة الأولى من المباراة .

ويمر جمعة من الجانب الأيسر يرسلها عرضية لكنها تمر من الجميع لتصل لكماتشو الذي حاول تسديدها لكنها تعلو العارضة بعيدا عن المرمى .

ويرد منية سمنود بهجمة مميزة يحصل منها على ركنية تصل عرضية متقنة يحولها لاعب الفريق برأسية قوية في طريقها للمرمى ويخرجها عبدالله جمعة من على خط المرمى وترتد للمهاجم الغيني سيلا لكنها تمر بدون خطورة وتضيع فرصة لفريق سمنود في الدقيقة 39 من عمر المباراة .

ويعود الزمالك من جديد بهجمة منظمة تصل لأوباما داخل المنطقة ليراوغ أكثر من مدافع ويصوبها قوية لكنها ترتطم بأقدام المدافعين قبل وصولها للمرمى وتصل للسعيد لكنها تمر بعيدا عن المنطقة وتضيع معها فرصة للزمالك في الدقيقة 43 من عمر المباراة .

وتمر اللحظات الأخيرة من الشوط بدون خطورة من جانب الفريقين لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تدريبات بدنية قوية للفريق

خصص الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي بقيادة السويسري كريستيان جروس المدير الفني، فقرة ...