الرئيسية » نادى الزمالك » أخبار النادى » كلمة ونص.. درس قاسي من عاشقة ساسي!
أحمد طه
أحمد طه

كلمة ونص.. درس قاسي من عاشقة ساسي!

بقلم: أحمد طه

سيدة زملكاوية أصيله اسمها سوزان قنديل، لقنت كتائب الشيطان الذين يضمرون الشر للزمالك، درسا في الانتماء والإخلاص للنادي الكبير.

هذه السيدة لم تذهب للمحكمة لتجر ناديها في بحر من المشاكل والظلمات لتنهب من أمواله، إنما باعت حلقها الذهبي، وذهبت إلى مقر النادي تسأل عن فرجانى ساسي لتهديه ألف جنيه ثمن الحلق، وتترجاه أن يستمر ضيفا على مصر، ونجما معشوقا في الزمالك.

وفى مشهد رائع ومؤثر استقبلها المستشار هشام إبراهيم نائب رئيس النادي، شاكرا لها روعة احساسها وأهداها شعار النادي، رافضا قبول هديتها التي لم يفكر في مثلها أصحاب الحناجر الصوتية والشو الإعلامي.

وعندما جاء فرجانى للقاءها قفزت من الفرحه وقالت له: ” أنا بحبك.. أوعى تمشى وتسيبنا”، وأدمعت عين النجم التونسي، فهو لم يشاهد هذا الاحساس بالحب حتى من جمهور بلده، وانحنى فوق رأسها ليطبع قبلة ولسان حاله يقول، إيه اللي أنا شايفه ده، رد هذا الجميل ما هو إلا جميل أحسن منه.

هذا هو الزمالك ياسادة يعود إلى الزمن الجميل، زمن الانتماء والوفاء والقلوب النظيفة، ليطرد الزمن الأسود من تاريخه العظيم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الزمالك ضد الإنتاج الحربي.. شراسة هجومية للأبيض

يعد الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك أحد أكثر الفرق تسجيلا للأهداف في الموسم الجاري، ...