الرئيسية » مقالات وآراء » مقالات الموقع » مصطفي جويلي يكتب : المستشار والجمهور

مصطفي جويلي يكتب : المستشار والجمهور

تابعت قيام المستشار مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك بالإشراف على توزيع تذاكر مباراة فريق الكرة أمام النجم الساحلى التونسى.. ولم أشهد من قبل اهتمام رئيس ناد بجماهيره بهذا الشكل رغم ما كان يروجه البعض بأنه ضد مشجعى الفريق وهو ما يخالف الواقع تماماً.

وحرص المستشار على زيادة العدد إلى ٣٠ ألف يعكس وينفى تلك الشائعات الافتراءات الكاذبة. فى الماضى كانت منافذ التوزيع تشهد كوارث وخناقات وضحايا للحصول على تذكرة ولكن كما شهدت بنفسى وجود رئيس النادى كان هدفه أن يحصل كل مشجع على تذكرتين فى منتهى الحفاظ على كرامته واحترامه لناديه وكذلك القضاء على بيع التذاكر فى السوق السوداء بأسعار خيالية خصوصاً بعد أن خفض رئيس النادى سعر التذكرة الموحدة إلى عشرة جنيهات فقط. ما لفت نظرى هو الاهتمام أيضاً بتوعية المشجعين ومعظمهم من الشباب الصغير بضرورة الالتزام بالروح الرياضية وعدم الخروج على النص والانتماء بعدم الهتاف ضد النادى المنافس أو ضد الجيش والشرطة والتركيز فقط على مؤازرة اللاعبين وعدم الهتاف ضدهم والصبر عليهم حتى آخر نفس فى المباراة.

ما قام به المستشار مرتضى هو درس لجميع المسئولين فى الأندية الأخرى التى يحتمى بعضهم بعدد من الصبية الذين ينتمون إلى جماعات الألتراس المحظورة والتى دأبت على الخروج على النص وكان آخرها ما شهدناه من تجاهل السلام الوطنى والتشويش عليه وترك الحبل على الغارب لهؤلاء الموتورين لتوجيه السباب لأجهزة الدولة المختلفة وتعمل تحت رعاية بعض كارهى الوطن الذين يحملون أجندات خاصة ويستغلون تلك الجماعات بهدف الإساءة إلى الدولة. الشىء الذى يدعو إلى العجب أن ما يقوم به رئيس النادى يواجه بتجاهل إعلامى غريب رغم أن الذين يتعاملون بسلبية مع هذه المواقف هم من يحظون بالاهتمام من وسائل الإعلام المختلفة ليؤكد أن هناك من يكيلون بمكيالين..

تحية تقدير إلى الدور الذى يقوم به رئيس نادى الزمالك ونتمنى أن نشهده فى أندية أخرى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مصطفي جويلي يكتب : عفوا…لقد فاض منكم الكيل

 الذين يدعون أن الكيل فاض بهم تناسوا أنهم يخدعون جماهيرهم المسكينه المغلوبه علي أمرها. للأسف ...