الرئيسية » مقالات وآراء » مقالات الموقع » مصطفي جويلي يكتب : عفوا…لقد فاض منكم الكيل

مصطفي جويلي يكتب : عفوا…لقد فاض منكم الكيل

 الذين يدعون أن الكيل فاض بهم تناسوا أنهم يخدعون جماهيرهم المسكينه المغلوبه علي أمرها. للأسف الشديد هم يمارسون علي قناتهم لغه إعلام النكسه.  أي كيل فاض بكم والكيل نفسه فاض منكم ومن الأكاذيب التي تصدقون بها أنفسكم من خلال كلمات براقه لامحل لها من الإعراب. كنت أتمني أن ترتدوا ثياب الشجاعه وتخرجوا علي الرأي العام ببيانات صادقه تجيب علي التساؤلات التي تدين مجلسكم منذ توليه المسئوليه بدلا من بلاغات جوفاء وعبارات مرسله لاتحمل سوي مزيد من تضليل الآخرين وايهاهمم انكم علي حق.

كنا نتمني أن تكشفوا لنا أين ذهبت معونات الرجل المحترم المستشار ترك آل الشيخ بدايه من ال٢ مليون دولار التي ذهبت علي حساب مجله ناديكم و٦٠٠ ألف دولار و٧مليون ريال تسلمها السيد مدير النادي ومليون و٨٥٠ ألف دولار تسلمها المدير المالي لفريق الكرة. كنا سنرفع لكم القبعه أو حتي الطاقيه لو كشف لنا مجلسكم بيان صرف هذه المبالغ وهل تم الحصول علي موافقه الجهه الاداريه عليها بحسب ماتنص لائحه الهيئات الرياضيه.

اتحدي الاخ الذي فاض به الكيل أن يجيب علي هذه التساؤلات. تدعون أن رئيس نادي الزمالك الشريف صاحب الأيادي النظيفه يثير الفتنه..أليس ذلك يدعو إلى السخريه. الذي يدعو إلي الفتنه من رفع سقف التعاقدات مع اللاعبين إلي درجه الاسراف وإهدار للمال العام دون حسيب أو رقيب وصمت رهيب من الساده المسئولين.

عندما يرفع مجلس الإدارة سقف شراء لاعب من سته ملايين جنيه إلي أكثر من ١٥٠ مليون جنيه أليس هذا قمه الفتنه أليس ذلك يحتاج إلي بلاغات إلي نيابه الأموال العامة. عندما يتم شراء مدافع قيمته ٢ او ٣ مليون جنيه بمبلغ ٣٠ مليون جنيه أليس هذا إهدار المال العام. عندما يتم استعاره لاعب كان حبيس دكه الاحتياطي بمبلغ ١٨مليون جنيه أليس ذلك يحتاج إلي مساءله من الجهات الرقابية.

الفرق بين المستشار مرتضي منصور والآخرين هو الفرق بين النهار  والليل .

يامن فاض بكم الكيل رئيس نادي الزمالك يعمل في النور اما انتم فتعملون في الظلام. انتم تخدعون انفسكم وتخدعون الجماهير.

مرتضي منصور لن تسقطه بلاغات ولن تهدده بيانات والذي يعرفه جيدا يعلم جيدا أنه لايركع إلا لله ولن تسكته أبواق النكسه واعلام السبوبه ياساده صوت الحق أقوي بكثير من تشويش اذاعات الباطل.

فهل وصلت الرساله يامن فاض منكم الكيل …”قرفتونا “

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مصطفى جويلي يكتب عن قناة الزمالك

منذ تولى المستشار مرتضى منصور مسئولية إدارة القلعة البيضاء وهو يسعى بكل ما أوتى من ...