الرئيسية » كل الأخبار » الشيخ الطبلاوي في حوار حصري : حبى الزمالك عمره 80 سنة ..الدوري من حق الابيض

الشيخ الطبلاوي في حوار حصري : حبى الزمالك عمره 80 سنة ..الدوري من حق الابيض

>> عبد الباسط كان زملكاويا حتى النخاع

>> أقول لـ”مرتضى ” وعدت فأوفيت .. واللي “عملته ” ثورة تالتة

>> حضور كل الانتخابات واجب مقدس لعائلتي ..وياهناه اللي ينال أصواتها

>> الزمالك كرمني بالعضوية الشرفية .. وأعتز بها مدى الحياة

>> مش باقي الا القليل ويارب يقرب هذا اليوم

>> جماهيرنا تعبت كتير ومن حقها تفرح وتنبسط

>> ماكانش بيفوتني ماتش للزمالك لحد ما التحقت بالاذاعة وانشغلت” حبتين ”

>> لو اللعيبة كانت عارفة قيمة الزمالك ما كانوش فرطوا في اي بطولة

>> أقول للزملكاوية : شجعوا الزمالك بحب وايجابية بدون إساءات

>> اللي فات كبوة حصان والحصان إسترد قوته وعاد مرفوع الرأس

>> لم تصل فرحتى بالفوز لتصرفات تخالف الاعراف والتقاليد او مكايدة المنافس

>> ماتشات القمة لها طقوس خاصة وعبد الباسط كان ينفعل مع كل هجمة للزمالك

>> إمام وبسطان والثعلب والمعلم وروقة صنعوا المدرسة

>> باسم وقمر وحازم وجابر وكل اللعيبة .. رجالة

 

 

 

الشيخ محمد محمود الطبلاوي صاحب النغمة المستحيلة، والنفس الطويل .. يجذب اذان المستمعين لتشدو معه .. هو شيخ المقارئ المصرية، ونقيب قارئي القرآن الكريم ، زملكاوي أصيل ” محب لنادي الزمالك ، وعاشق له منذ 80 عاما ، لم يشجع ناديا غيره ، مارس كرة القدم في كل مقرات النادي التي انشئ فيها الى ان استقر الحال به بعد ثورة يوليو في مقره الحالي بميت عقبه، ليكون جارا حنونا لنقيب القراء واحد اعلام قارئي القرآن الكريم في العالم .. الزمالك التقت الشيخ الطبلاوي في حوار وإنفراد حصري ، يكشف فيه كثيرا عن حياته وعلاقاته واسرار حبه وعائلته للزمالك ، وكواليس اخرى من حياته الشخصية لم يكشفها من قبل ،نسردها في السطور التالية:

*فضيلة الشيخ ..متى بدأ ارتباطك بنادي الزمالك ؟

**ارتباطي بنادي الزمالك منذ أن وعيت على وجه الدنيا كما يقول “المثل الشعبي “.. فنشأت أنا وأسرتي على حب الزمالك في طفولتي، وكان والدي زملكاويا ايضا وكان يصطحبني لمشاهدة مباريات الزمالك منذ ان كان مقر النادي في وسط البلد في شارع رمسيس قبل ثورة يوليو وقبل ان ينتقل مقر النادي الى ميت عقبة ، يعني اقدر اقولك حبي لنادي الزمالك مستمر منذ 80 عاما ويزداد يوما بعد يوم .

*وهل أبناؤك وأحفادك لهم نفس درجة الانتماء لنادي الزمالك ؟

**بص بقى إحنا 30 فرد في الاسرة ابناء واحفاد حب ناي الزمالك في قلوبنا كلنا ،وزيارات نادي الزمالك وحضور كل الانتخابات والمناسابت المهمة في النادي واجب مقدس عندنا .

*أفهم من ذلك انك حريص على حضور الانتخابات والتصويت ؟

**مش انا لوحدي انا ومعايا ال 30 “نفر ” من ابنائي واحفادي وجميع افراد الاسرة وعلشان كده ياهناه المرشح اللي بنخرج علشان نعطيه اصواتنا في كل انتخابات .

*وهل تتفقون على قائمة او مرشح بعينه تعطونهم اصواتكم ؟

**رغم ان الاصل في عائلتنا الديمقراطية واحترام حرية الرأي الاخر الا اننا جميعا اذا اتفقنا على شخص نعطيه جميعا اصواتنا ،ودائما ما تتفق اراؤنا حول المرشحين في الانتخابات .

*ما رأي الشيخ الطبلاوي في المستشار مرتضى منصور رئيس النادي كنقيب قراء القرآن الكريم ،وباعتبارك عضوا عاملا في نادي الزمالك ؟

**بصراحة بالغة المستشار مرتضى منصور رجل بمعنى الكلمة ،واقول له نيابة عن نفسي وعن جميع أفراد عائلتي “جهدك مشكور ” وعدت فأوفيت ”

*وما الذي ترى المستشار مرتضى منصور وعد به وأوفى ؟

** أرى أنه وعد بتطوير النادي ، وها هو النادي اصبح مفخرة في المنشآت التي نراها على ارض الواقع من انشاء لحمامات سباحة حضارية ، ومبان جديدة منها ما تم انجازه ومنها ما يتم حاليا استكماله ، وكلما امر على النادي وارى هذه المنشآت اشعر بانني اريد ان اوجه الشكر لرئيس النادي ومجلس الإدارة معه ، فجميعهم يستحقون الاشادة والتقدير .

*هذا يعني انك راض عما حدث من تطوير في نادي الزمالك بشكله الجديد ؟

**بالفعل انا راض لان نادي الزمالك نادي عريق وكان منظره في السابق خاصة في الفترة الاخيرة لا يليق بتاريخه وعراقته وكان لابد ان تحدث فيه ثورة جديدة في التطوير المعماري والانشائي ،ولذلك أقول ماأحدثه المستشار مرتضى منصور من طفرة معمارية يحكي عنها الجميع حتى احفادي الصغار فهو ثورة “تالتة ” بعد ثورتي 25 يناير و30 يونيو .

*هل كنت تمارس الرياضة في فترات الشباب؟

** كنت دائما العب كرة القدم مع ابناء جيلي من محبي الزمالك في النادي ، وكنا بنضرب مشوار طويل مشيا على الاقدام لشارع رمسيس علشان نلعب ماتش كورة .

*حدثنا عن أيام زمان وحكاياتك مع الزمالك ؟

**حب الزمالك وارتباطي به زمان طبعا كان بلا شك اكثر من هذه الايام بحكم السن والقدرة على الحركة ، لكن باختصار شديد اقدر اقولك ماكانش بيفوتني ماتش للزمالك لحد ما التحقت بالاذاعة وانشغلت” حبتين “بحفلات التلاوة والمناسبات الدينية ” بالاضافة الى فترات سفري خارج البلاد .

*وماهي ذكرياتك مع مباريات القمة بين الاهلي والزمالك ؟

**مباريات القمة طول عمرها لها مذاق وطقوس خاصة عندي وعند اسرتي حتى الان .

*وماهي هذه الطقوس ؟

**طبعا كنت أضبط كل مواعيدي ومناسباتي على يوم مباراة القمة ، فتتجمع العائلة في منزلي بميت عقبة وكل واحد ينجز ما لديه من عمل قبل بدء المباراة لنتفرغ لمشاهدتها .

*من هو قارىء القرآن الكريم من المشاهير الذي كنت تعرف أنه يحب الكرة وينجذب اليها ؟

**أقرب المقربين الي كان الشيخ عبد الباسط عبد الصمد ، وكان رحمه الله زملكاويا حتى النخاع ،ومن ساسه لراسه وكان دائما يحرص على مشاهدة ماتشات الاهلي والزمالك معي في منزل ميت عقبة مع عائلتي .

*ماذا كنت تلاحظه على الشيخ عبد الباسط اثناء مشاهدة مباريات القمة ؟

** كان دائما ينفعل مع هجمات الزمالك وكنا نفرح بشدة زي كل جماهير الزمالك المخلصة لفوز الزمالك ، وكنا نحزن بشدة مماثلة عند الخسارة ، فنحن عشنا مع الزمالك طوال حياتنا نفرح لأفراحه ونحزن لأحزانه ، وهذا هو حال كل مشجع يشجع فريقه .

*وهل اسرة فضيلة الشيخ عبد الباسط زملكاوية مثله ؟

** لست متاكدا ، لكن ما استطيع ان اقوله ان كل حفلات زفاف ومناسبات عائلتي وعائلة الشيخ عبد الباسط كنا نقيمها في نادي الزمالك ، من باب الاعتزاز به ، فضلا عن اننا قدمنا كثيرا من الحفلات الدينية والتلاوة والمناسبات المختلفة في النادي .

*هل كنت متعصبا لنادي الزمالك ؟

**رغم اني زملكاوي “صميم ” وحبي للزمالك تعرفه كل الاجيال الا اني لم يصل حزني على خسارة الزمالك او تصل فرحتي بفوزه لتصرفات تخالف الاعراف والتقاليد او لحتى مجرد مكايدة المنافس ،لاني اعلم ان الرياضة والكرة فوز وخسارة يوم لك ويوم عليك وهذا ما اتمنى ان يعيه ابناء الجيل الحالي من الذين تصل انفعالاتهم لدرجة كبيرة لا يستطيعون ان يتحكموا في تصرفاتهم بسببها.

*هل سبق أن وجه لك مسئولو الزمالك القدامي والحاليين دعوات للقراءة في مناسبات تخصهم ؟

**اعتقد ان معظم رؤساء نادي الزمالك السابقين ووبعض اعضاء مجالس الادارة كانوا دائما ما يطلبون مني القراءة في اي مناسبة او ظرف عندهم ،وكنت على الفور البي واعطيهم الاولوية .

*هل كانت لك صداقات ومقربين من رموز نادي الزمالك القدامى ؟

**كثيرون كانوا يعلمون اني زملكاويا واحب نادي الزمالك ،وحصلت على العضوية الشرفية من النادي في عهد المهندس محمد حلمي زامورا ،تكريما لي على دوري في احياء حفلات النادي وكل مناسباته ،بالاضافة الى اعتزاز مسئولي الزمالك ورموزه القدامى بشخصي كقارئ للقرآن الكريم .

*أيهم كان مقربا اليك ؟

**كان اعز اصدقائي الكابتن يحيي امام رحمه الله وحنفي بسطان ،والمهندس حلمي زامورا ، وبصراحة كل لاعبي الزمالك القدامى كانوا يحرصون على مصافحتي والتحدث معي في اي مناسبة نلتقي فيها ،كما أني اعتز كثيرا بحمادة امام وحسن شحاته وفاروق جعفرلانهم من صنعوا مدرسة الفن والهندسة ،وكانوا سببا في اطلاق هذا اللقب وتفرد الزمالك به دون غيره من الاندية .

* ما شعورك عندما غابت بطولات كثيرة عن الزمالك في السنوات الماضية ؟

*كنت حزينا جدا ،على الزمالك لانه نادي عريق ولو اللعيبة اللي كانت في الملعب تعرف تاريخ النادي وعراقته وقيمته ما كانوش فرطوا في اي بطولة .

* وماذا الحال الان وبالتحديد هذا الموسم بعد ان استعاد الزمالك مكانته وتربعه على عرش الدوري وتصدره للمسابقة منذ بدايتها حتى الان ؟

**احنا دلوقتي خلاص ما بقي الا القليل حتى تنتهي مسابقة الدوري والزمالك متفوق بفارق كبير في النقاط عن منافسيه وهذا يجعلنا نقول للجميع بـ”الفم المليان ” الزمالك أحق بالدوري .ويارب ان شاء الله يقرب هذا اليوم علشان كلنا نفرح بقى و”الجماهير اللي تعبت كتير من حقها برضه تفرح وتنبسط “.

*ماذا سيكون شعورك وأنت ترى الزمالك يحمل درع الدوري ؟

**أول حاجة هاعملها هابعت اشتري “بوكيه ورد ” وارسله على النادي تحية وتقدير لفريق الزمالك ولمجلس الادارة وللجماهير الوفية .

*تفتكر الزمالك سيحصل على بطولة الكونفيدرالية ؟

** ان شاء الله ،وانا ادعي ليل ونهاروبقول يارب وفق الزمالك واسعد كل زملكاوي.

هل تحرص على مشاهدة مباريات الزمالك حاليا ؟

**بنسبة كبيرة ، بس لو عندي ارتباط أكون مضطرا ولكن بعد عودتي للمنزل اسأل احفادي ” الزمالك عمل ايه النهاردة” ودائما هذا الموسم اخبار الفريق تفرح .

* من هو لاعب الزمالك الذى يعجبك ادائه ؟

**بصراحة كل اللاعبين هذا الموسم عند حسن الظن وادائهم رجولي في الملعب وأرى فيهم روح نادي الزمالك العريق ولذلك أقول انهم رجالة كلهم .

* لكن هل هناك لاعب معين تسعد بادائه ؟

** بصراحة كل لاعب بيحرز هدف للزمالك اعتبره نجما ، ولذلك انا بحب اوي باسم مرسي وخالد قمر وعمر جابر وحازم امام .

*مين من ابنائك او احفادك ترى فيه ميول لاعب الكرة ؟

**ابني محمد كان لاعبا في ناشئى الزمالك بس بصراحة الدراسة واهتمامه بها ابعدته عن اللعب في النادي .

*في اي مراحل الدراسة ابنك محمد ؟

** في الفرقة الثالثة بكلية التجارة ، ودخل في زمام قراء القرآن الكريم .

*كثير من الناس ومستمعي القرآن الكريم يرون أن نجلك محمد هو الطبلاوي الصغير؟

**بالفعل محمد ابني هو الطبلاوي الصغير ، فلديه الحاسة والجودة في التلاوة على أعلى مستوى ،ولذلك فهو ينوب عني في قراءة القرآن الكريم في الجامع الازهر، وعند اعتذاري لاي سبب ، وفي اي مناسبات وحفلات تلاوة اخرى ويعجب الناس بادائه وصوته .

*هل التحق بالاذاعة ؟

**لا ، لأنه ينتظر أن ينضج أكثر خاصة أنه مازال في مقتبل العمر وامامه الفرصة كبيرة ان شاء الله .

*لماذا لم نسمع القرآن مرتلا في الاذاعة من الشيخ الطبلاوي رغم انك النموذج الاخير من الرعيل الاول لرموز التلاوة والترتيل في مصر بعد الشيخ مصطفى اسماعيل والشيخ عبد الباسط عبد الصمد والشيخ محمود البنا والشيخ المنشاوي ؟

**والله انا قرأت بفضل الله النسخة المرتلة في خمس دول هي السعودية وقطر والبحرين وسلطنة عمان والامارات ثم إن النسخة المرتلة عندي جاهزة واذا طلبتها الاذاعة فانا تحت امرهم ولكنهم لم يطلبوها .

*من يشد انتباهك ويحظى باعجابك من قراء الجيل الحالي وانت نقيب القراء ؟

**هناك كثيرون لكني اخص منهم الشيخ حجاج الهنداوي ، والشيخ محمود الخشت ، والشيخ طه النعماني.

*أخيرا ماذا تقول لجماهير نادي الزمالك ؟

**شجعوا الزمالك بحب ،وايجابية بعيدا عن اي سلبيات ، وانسوا اللي فات وافرحوا بانتصارات الحاضر لان اللي فات من ضياع لبطولات الزمالك ،كان مجرد كبوة حصان ،وها هو الحصان يستعيد عافيته ويسترد قوته ويعود للبطولات مرفوع الرأس .

 

القهوة بها سم قاتل

عن الشيئ الذي حدث فى حياته واحزنه يكشف الشيخ الطبلاوى سرا خطيرا ويقول “كنت في أقرأ في أحد المآتم ، وطلبت “فنجان قهوة ” فتم احضار الفنجان لي وتركته بجواري على ” ترابيزة صغيرة ” وكلما اردت ان اشرب من الفنجان يغفلني عنه شئ اما احد المعزيين يسلم عليا او انشغل باي شئ اخر حتى بردت القهوة ، وكنت لا احب ان اشرب اي مشروب بارد فقلت “لعامل الاضاءة المسئول عن اضاءة المعزي اشرب هذا الفنجان وعزمت عليه ، وبعد ان شربه فوجئ الحضور بوقوعه على الارض ومات لان الفنجان كان فيه سم قاتل وكان المقصود “انا ” فحمدت الله انه نجاني من هذه المكيدة .

مع الملك خالد بن عبد العزيز

 

عن الذكريات الجميلة فى حياة الشيخ الطبلاوى وبعيدا عن الكرة وفوز الزمالك وخسارته يقول “من الذكريات الجميلة انني كنت بصحبة الشيخ عبد الباسط عبد الصمد في المملكة العربية السعودية والتقينا بالملك خالد بن عبد العزيز فقال لنا ان القرآن الكريم نزل في الجزيرة العربية وطبع في اسطنبول وقرئ في مصر ، ووقتها استغربت كيف قرئ في مصر فقال انه نزل على النبي صلى الله عليه وسلم في الجزيرة العربية مكة والمدينة ، وطبع في تركيا ،وقرأه قراء القرآن الكريم بصوتهم العذب في مصر .وهذا اسعدني كثيرا .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

زمالك 2003 يهزم إنبي في دوري الجمهورية

فاز فريق الناشئين لكرة القدم بنادي الزمالك مواليد 2003 على إنبي بهدف دون رد في ...